ما هو مفهوم الفكرة التصميمية وكيف تساهم في التصميم باحترافية؟

الفكرة التصميمية هي العنصر الأساسي في أي مشروع معماري، والتي يترتب عليها جميع مراحل المشروع، لذلك كلما كانت الكونسبت المعماري أدق ومعبر عن المشروع ومحدد كلما قدم تصميم معماري يلبي الاحتياجات، لذلك يلزم إجراء التحليلات اللازمة عن المشروع والتفكير خارج الصندوق لوضع الفكرة الصحيحة لكل مشروع.

معنى الفكرة التصميمية

الفكرة التصميمية أو الكونسبت المعماري كما يُطلق عليه البعض هو أساس أي عملية التصميم، لأنها البوصلة التي توجه عملية التصميم بالشكل الصحيح، كما تساهم في جعل التصميم ليس مجرد مخططات هندسية بل يوفر الحلول المبتكرة لجميع مشاكل المشروع، و تساعد على تركيز الجهود لتحقيق الأهداف المطلوبة في التصميم، وخلق التكامل بين عناصر التصميم، وتوفير مساحات تلبي الاحتياجات

ما هو مفهوم الفكرة التصميمية وكيف تساهم في التصميم باحترافية؟
معنى الفكرة التصميمية

أهمية الفكرة التصميمية

الفكرة التصميمية أو الكونسبت المعماري هو حجر أساس أي مشروع، التي تساعد على توجيه مسار التصميم وتحديد اتجاهاته، تتمثل أهميته في عدة جوانب منها:

  • تركيز الجهود وتوجيهها لتحقيق هدف معين خلال عملية التصميم، لأن بدون تحديد فكرة واضحة يجعل المصممين في حيرة عن تفاصيل المشروع.
  • اتخاذ القرارات الصحيحة الخاصة بالتصميم الهندسي، واختيار نوع المواد الملائمة للمشروع.
  • تصميم متكامل العناصر من حيث الشكل والوظيفة لأنها تساهم في الربط بين عناصر التصميم وتناسقها مع بعضها البعض.
  • تحقيق أهداف التصميم والذي يلبي احتياجات المستخدمين، وإضافة قيمة جمالية للمشروع.
  • تساعد الفكرة التصميمية على حل مشاكل المشروع بطرق مبتكرة فعّالة.
  • التواصل مع الجمهور المستهدف والتفاعل معهم من خلال توضيح فكرة التصميم من خلال الرسومات والنماذج والتصاميم البصرية.
  • تُراعي الفكرة التصميمية احتياجات الحاضر، والمستقبل لذلك تحافظ على استدامة التصميم لأطول فترة ممكنة.

ما هي خصائص الكونسبت المعماري (الفكرة التصميمية)؟

يتضمن الكونسبت المعماري العديد من الخصائص لتحقيق الهدف المطلوب من المشروع بجودة عالية، نتعرف عليها كما يلي:

  • الوضوح: يجب أن تكون الفكرة التصميمية واضحة سهلة الفهم، حتى يمكن لأي شخص فهمها.
  • الإبداع: ينبغي أن تكون مبتكرة تقدم حلول للمشاكل الخاصة بالمشروع، وتميزه عن غيره من المشاريع.
  • الواقعية: تنفيذ الفكرة التصميمية قابلة للتنفيذ مع وضع الميزانية في الاعتبار والجدول الزمني لتنفيذ المشروع.
  • الملائمة: تتمثل خصائص الكونسبت المعماري في تلبية احتياجات الجمهور المستهدف وتحقيق التوازن والتكامل بين عناصر التصميم.
  • التأثير: الحرص أن يكون للفكرة التصميمية تأثير قوي على التصميم تحفزهم على التفاعل معهم.
  • المرونة: أن تتميز بالمرونة والقابلية للتكيف مع الظروف المحيطة تلبي احتياجات المستخدمين والتطورات التكنولوجية.

عناصر ومكونات الفكرة التصميمية

تعتمد على مجموعة من المكونات والعناصر نوضحها خلال النقاط التالية:

  • المفهوم: الفكرة الأساسية التي تدور حول التصميم المعماري، حتى يتم تحويل المفهوم إلى أفكار ملموسة.
  • الرسوم التخطيطية: تتضمن الرسوم البيانية والتوضيحية لتوضيح الفكرة .
  • المواد والتشطيبات: تتمثل في المواد والخامات للتعبير عن الفكرة التصميمية وتساعد على توضيحها للآخرين.

أنواع الكونسبت المعمارى

تتعدد أنواع الفكرة التصميمية التي تلبي احتياجات المشاريع المختلفة وتحقق الأهداف المطلوبة لكل مشروع نوضحها كما يلي:

الكونسبت التخطيطي

هي الفكرة التي تتمد على التنسيق والتخطيط العام للمشروع بحيث تظهر في ربط المباني ببعضها وتشكيلاتها وتفاعلها مع التنسيق الحدائقي وتكون هذه الفكرة في المشاريع متعددة المباني أو المشاريع التي تحتاج مناطق مفتوحة ذات فراغات محددة

وتعبر الفكرة التخطيطبة فكرة شاملة قد تحتوي على أنواع أخرى من الكونسبت

الكونسبت الهندسي

هو استخدام الأشكال الهندسية ودمجها معًا لينتج عنها كتلة لها قواعد وأسس فيما يخص النسب والتوازن ونقط الالتقاء ويكم ان نجدها في المشارع البسيطة كالمدارس والمباني السكنية

الكونسبت النحتي

يتعامل مع مبنى من قطعة واحدة ويعتبره قطعة فنية ويستخدم فيه أسس وقواعد النحت من الناحية البصريّة والتشكيل والثبات والإحساس،ونجده في المباني العامة والمباني السكنية والمولات

الكونسبت الوظيفي

هناك بعض المباني يغلب على تصميمها الوظيفة كالمستشفيات والمطارات إذ ينصب الاهتمام على الحل الوظيفي وقد تضفي الوظيفيّة الداخليّة في المباني شكلًا مميزًا كما في المعارض حيث تمثل الحركة الداخليّة هنا عنصرًا رئيسيًا قد يظهر بوضوح في تشكيل المبنى الخارجي

فنجد المدرسة الوظيفية في العمارة تتبع مقولة المعماري لويس سليفان (الشكل يتبع الوظيفة) بمعنى  أن المبنى يؤدي الغرض الذي صُنع من أجله دون زيادة أو نقصان ,ولو تكلمنا بلغة معمارية  أي أن شكل المنشأ المعماري يجب أن يتبع قواعد الوظيفة المرجوة منه

الكونسبت البيئي

زاد اهتمام ووعي المعماريين بالاستدامة وتطبيقها على المباني مؤخرًا لما يعانيه الكوكب من تداعيات بيئية خطيرة ينبغي على إثرها الاهتمام بالطبيعة وتقليل انبعاثات الكربون وتستخدم في كافة المباني من أصغرها إلى أكثر المباني ضخامة، لها أنواع متعددة وتطبق بأكثر من حالة، ولا تقتصر فقط على مجرد سقف أخضر بل هي دراسة شاملة للمبنى

الكونسبت العضوي

يمكن للمعماري أن يستلهم من أشكال الحيوانات والكائنات الحية وغالبًا ما يكون من الكائنات الحيّة المتوفرة في البيئة المحيطة، أو أن تكون هذه الكائنات رمز من رموز المنطقة، هذا النوع يصلح في المباني العامة والكبيرة نظرًا لتكلفة البناء الكبيرة

الكونسبت التجريدي

يستلهم المصمم فكرة مشروعه من أي شئ تقع عينه عليه (وقد تأتي الفكرة من نقش على جدار قديم أو من كلمة أو من فيلم سينمائي ، لون أو إحساس أو حتى أداة معينة) ولكن لا يكتفي بعكسه في التصميم، وإنما يدخله في طور التجريد ليحصل على تشكيل جديد، وتزداد قوة هذه الفكرة إذا تم إدخال الجانب الفلسفي في عملية التجريد

الكونسبت الإنشائي

تعتمد فكرته على إظهار العناصر الإنشائية في المبنى وتأكيدها كالجمالونات والإطارات، وتستخدم هذه الفكرة لحل مشكلة إنشائيّة لكن بطريقة متفردة ويظهر ذلك في تصميم ملاعب كرة القدم

الكونسبت التقني

يستخدم لحل المشاكل باستخدام تقنيات حديثة ووسائل تكنولوجية مبتكرة وقد يكون التصميم مبنى على استخدام برامج التصميم الحديثة مثل برامج الرينو والجرسهوبر

الكونسبت الفلسفي

نأخذ عنصر ما ونقوم بفلسفته وصياغته بكونسبت مرتبط بالمشروع، وتزداد قوة هذا النوع من الأفكار بتعدد ارتباطات الفكرة وجزئياتها مع المشروع وجزئياته، وهنا يجب الإبتعاد عن السطحية في ترجمة الفكرة والبحث عن الأبعاد الإيحائية لمضموناتها

كيف تحصل على الكونسبت المعماري؟

يمكن الحصول عليه، من الأدوات الهامة التي تساهم في تصميم مشروع ناجح يحقق الأهداف المطلوبة كما يمكن اتباع عدة خطوات للحصول على الكونسبت المعماري:

فهم المشروع

يجب في البداية فهم المشروع، تحديد الاحتياجات والأهداف، ما هي وظائف المبنى، الميزانية المحددة للمشروع، الجدول الزمني، التحديات المستقبلية للمشروع.

تحليل الموقع

يتم إجراء تحليل للموقع بدقة عالية وتحديد خصائص الموقع، الطقس، حالة الأرض.

إجراء البحث

يتم تحديد الاتجاهات الحديثة في التصميم، والتقنيات المتطورة، والتحديات البيئية التي يتم معالجتها.

إطلاق الأفكار

بعد تحديد الأهداف والتحقق من الأبحاث يتم البدء في إطلاق أفكار إبداعية للتصميم واستخدام الرسوم التخطيطية ونماذج ثلاثية الأبعاد لتوضيح الأفكار بدقة عالية.

كيف تحصل على الكونسبت المعماري؟
إطلاق الأفكار

التحسين

يتم تقييم الأفكار المقدمة مع تحليل مدى قوتها وضعفها وتوافقها مع الأهداف المحددة للمشروع، والعمل على تحسينها لمواكبة التطورات الحديثة وحتى تلبي احتياجات المشروع.

عرض الفكرة التصميمية

يتم تقديم فكرة الكونسبت المعماري للعملاء وأصحاب المصلحة وشرح فكرة التصميم، كما يمكن الاستعانة بأفضل برامج العروض التقديمية والنماذج.

ما هي العوامل التي تؤثر على الفكرة التصميمية للمشروع؟

تتأثر بالعديد من العوامل منها:

العوامل الداخلية

  • احتياجات المشروع التي يجب أن تحقق أهداف المشروع بدقة.
  • الجمهور المستهدف وتلبية احتياجاتهم.
  • الميزانية المناسبة للمشروع.
  • الجدول الزمني المحدد للمشروع.

العوامل الخارجية

  • الموقع مثل نوع الأرض، المناخ والمساحة.
  • اللوائح والقوانين الخاصة بالمنطقة.
  • التكنولوجيا والاتجاهات الحديثة التي تعزز وظائف المبنى

لماذا Archimaker هو الأفضل في الكونسبت المعماري؟

يقدم مكتب Archimaker مفهوم معماري يشمل العديد من العوامل منها متطلبات العميل، الاشتراطات الهندسية الأساسية، قوانين البناء، شكل قطعة الأرض، وتحقيق التوازن بين احتياجات العميل والمشروع المطلوب، والعمل على إضافة لمسة جمالية للتصميم، كما يقدم المكتب العديد من الخدمات تشمل:

  • التحليل الشامل للمشروع مع وضع العديد من العوامل في الحسبان منها المساحة، الاتجاهات الحديثة، البيئة المحيطة.
  • فهم متطلبات العميل ومعرفة الاحتياجات، والحرص على تحويل الأفكار إلى واقع ملموس يلبي كافة الاحتياجات.
  • الالتزام بالمعايير الهندسية في التصميم والحرص على تطبيق الاشتراطات الهندسية وقوانين البناء في كل منطقة.
  • توفير فرص الإبداع والابتكار التي تُضفي لمسة مميزة على كل مبنى، بالإضافة إلى التواصل الفعّال مع العملاء وتقديم النصائح والاستشارات في أي وقت.
ما-هو-مفهوم-الفكرة-التصميمية-وكيف-تساهم-في-التصميم-باحترافية؟
ما هو مفهوم الفكرة التصميمية وكيف تساهم في التصميم باحترافية؟

الخاتمة

الفكرة التصميمية من العناصر الهامة في التصميم المعماري التي تُضفي لمسة جمالية مميزة، وتوفير احتياجات المشروع في نفس الوقت، وتحقق الوظائف المطلوبة لكل مشروع، كما يمكن التواصل مع خبراء Archimaker.

أسئلة شائعة 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!